الرئيسية / أخبار / ولد محم: ساحتنا السياسية حية ومعارضتنا ليست كرتونية

ولد محم: ساحتنا السياسية حية ومعارضتنا ليست كرتونية

الأخبار (نواكشوط) وصف رئيس حزب الاتحاد من أجل الجهورية الحاكم بموريتانيا، سيدي محمد ولد محم، الساحة السياسية الموريتانية بأنها ساحة حية ومتطورة، متحدثا عن ما قال إنها جهود لتجذير الديمقراطية بموريتانيا في الفترة الأخيرة.

 

وقال ولد محم ،  في كلمة خلال ندوة نظمها المركز الموريتاني للبحوث والدراسات الإنسانية (مبدأ) مساء الثلاثاء، إن المعارضة بموريتانيا معارضة فاعلة وإنها ليست معارضة كرتونية، وإن الوضع الحالي “إيجابي في عومه”، فيما تحدث رئيس حزب الصواب، عبد السلام ولد حرمه عن واقع وصفه بالصحب يحول دون استفادة المواطن “من الحرية السياسية والإعلامية في البلد” بفعل الأوضاع الاقتصادية الصعبة وغياب التنمية في الداخل الموريتاني ومركزية الحياة المدنية في عمومها بمدينتي نواكشوط ونواذيبو.

 

ورأى رئيس مركز (مبدأ) محمد ولد سيد أحمد فال – في كلمته الافتتاحية – أن الحريات السياسية والإعلامية “مشكلا اجتماعيا وثيقة الصلة بمسائل القانون والسياسية” مضيفا أن وجود الحريات السياسية هو الضامن لفضاء عومي تتفاعل فيه جميع القوى المؤثرة في المجال السياسي “كما تساهم في جسر الهوة بين الطيف السياسي وتنقل نمط التواصل من التصنيف التقليدي (المعارضة والموالاة) إلى دولة المعارضة المراقبة والمقترحة والحكومة المنفذة والشريك”.

 

بدوره قدم وزير الداخلية الأسبق، محمد ولد معاوية، عرضا عن مسار “الحريات السياسية” بموريتانيا، متحدثا عن وصول عدد الأحزاب المرخص لها بموريتانيا حاليا إلى 101 حزبا سياسيا تمارس “السياسية بكل حرية وتتقاطع كلها في الثوابت الوطنية” بحسب قوله.

 

وذكر ولد معاوية، الصلة معدومة حاليا بين منتدى المعارضة وأحزاب الأغلبية الحاكمة، مؤكدا في الوقت ذاته أن ما سماها العارضة المحاورة باتت على صلة وثيقة بالسلطة.

شاهد أيضاً

منكب الجوزاء.. النجم الأشهر الذي حير العالم طوال 2020 يكشف أسراره

تمكن فريق بحثي دولي بقيادة علماء من الجامعة الأسترالية الوطنية “إيه إن يو” (ANU) من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *