إقصاء

قرر الحكم العام، إقصاء بطل التنس نوفاك ديوكوفيتش والمصنف الأول على العالم من المباراة التي واجه خلالها كارينيو بوستا ضمن الدور الرابع لبطولة أمريكا المفتوحة للتنس، بعد إيذائه لحكمة الخط بغير قصد، و بالتالي يتأهل بوستا لربع النهائي مباشرةً.


وبعد أن خسر شوط إرساله ليتأخر 6-5 في المجموعة الافتتاحية، ضرب ديوكوفيتش الغاضب الكرة في أرض الملعب لتصطدم بمراقبة الخط، ليقرر الحكم العام طرده من المباراة واعتباره خاسرا بسبب سلوكه غير الرياضي.
واعتذر اللاعب الصربي على الفور لمراقبة الخط قبل أن يدخل في نقاش طويل مع حكم البطولة.
ورغم تأكيد ديوكوفيتش بأنه لم يقصد ضرب الكرة في مراقبة الخط، فإنه استبعد في نهاية المطاف، وصافح النجم الصربي منافسه كارينيو بوستا وغادر الملعب بخطوات متثاقلة.

وكانت النهاية مثيرة لآمال المصنف الأول في إحراز لقبه الـ 18 في البطولات الأربع الكبرى، وهو أمر كان مرجحا إلى حد كبير مع مضي مباريات البطولة.

وأبلغ البريطاني تيم هينمان، الذي استبعد من بطولة ويمبلدون بسبب واقعة مماثلة في 1995، منصة أمازون برايم “إنه القرار الصحيح”.

وأضاف “لم يقصد ضرب الكرة في مراقبة الخط، لكنه سدد الكرة بعيدا ويجب أن تكون مسؤولا عن تصرفاتك”.

شاهد أيضاً

هل سيبقي كورتوا شباكه نظيفة أمام السيتي

هاي كورة – لم يتمكن كورتوا من الحفاظ على نظافة شباكه في مواجهة المان سيتي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *