الرئيسية / مقالات / وضع قضية ولد امخيطير في إطار شرائحي أو حقوقي فيه تجن على الحقيقة

وضع قضية ولد امخيطير في إطار شرائحي أو حقوقي فيه تجن على الحقيقة

ولد أمخيطير قام بتصرف يعنيه شخصيا ولاعلاقة له بأسرته الطيبة وشريحته الإجتماعية الكريمة كما أنه ليس تصرفا يصنف ضمن حرية التعبير ليركبه دعاة حقوق الإنسان

 

 

ولد أمخيطير مشكلته مع دين تجاوز خطوطه الحمراء ونبي وجه إليه إساءات واضحة صريحة لالبس فيها ولا تحتمل تأويلا قانونيا أوفقهيا يخرجها من دائرة الإساءة المباشرة والمحددة وبلغة واضحة كتبها صاحبها فى كامل وعيه وتبناها ووقعها لجناب النبي الطاهر الصادق الأمين محمد ابن عبدالله صلى الله عليه وسلم

ولد أمخيطير طعن فى عدالة الإسلام ونبيه وسرد وقائع خرج بها من سياقاتها إمعانا فى التقول على الرسول صلى الله عليه وسلم والإساءة إليه وإلى الدين القيم الذى جاء به

أنا لست فقيها لأقول اقتلوه أواتركوه لكننى مقتنع بأن كبار علماء البلد أفتوا بقتله إن كفرا إذالم يتب وإن حدا إذاتاب ومن قتلته الشريعة فلا أحياه الله

إن بيان منتدى العلماء لمناصرة الرسول صلى الله عليه وسلم الذى نشر بالأمس كان صريحا وواضحا لا لبس فيه

وليس من المستساغ فى مجتمع مسلم محافظ أن يصرخ البعض الآن نفاقا وتزلفا بأن ولد أمخيطير سجين رأي ولايستحق الموت

 

نعم يستحق الموت إذا قال العلماء ذلك..  صحيح أن الإسلام لايريد قتل الناس ولايحث عليه لكن لولم ينفذ حكم شرعي واضح ورادع بحق ولد أمخيطير فإن عشرات الملحدين والمرتدين سيظهرون أويعاودون الظهور وبوجوه أكثر قبحا وبأقلام أكثر تقيحا ولؤما

 

الإنفتاح والتقدمية والتحضر والديمقراطية وحقوق الإنسان عبارات خشبية يقذف بها فى وجوهنا حتى لانحصن مجتمعنا من أمثال ولد أمخيطير وأفكاره الشيطانية ولاقيمة لها كلها أمام تطبيق أحكام الشرع ونصوصه الواضحة والصريحة بحق ولد أمخيطير حتى يكون عبرة لمن يعتبر ولوغضب الغرب كله وغضبت شمطاوات حقوق الإنسان وببغاوات حماية حرية التعبير

 

مشكلة ولد أمخيطير تعنيه وحده دون أسرته وشريحته وإذاكان القضاء عادلا ونزيها وجريئا ومسموع الكلمة فليحكم على ولد أمخيطير بمايستحق وماأوضحه العلماء بكل صراحة دون لف أودوران والعلماء قالوا إنه يقتل كفرا إذالم يتب وإن ثبتت توبته يقتل حدا

نحن عامة ولسنا علماء لكننا مع أي رأي واضح للفقهاء يحمى بيضة الدين ويردع أمثال هذا اللئيم الذى نبذته أسرته الطيبة المحافظة وتبرأت منه قبل أن ينبذه ويتبرأ منه كل الموريتانيين

 

 

 

الكاتب حبيب الله ولد أحمد

شاهد أيضاً

وسائِطُ التَّواصُل الاجْتِماعِيِّ وحُدودُ واجبِ التَّحَفُّظِ / المختار ولد داهى

لا مراء  فى تصدر وسائط  التواصل الاجتماعي و”الشاشات المحمولة” كل الوسائط الاتصالية عالميًا  فى مجال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *